الأحد، 5 يونيو، 2011

بذكرى النكسة: بالصور >> العشرات من الفلسطينين والسوريين يتظاهرون قبالة مجدل شمس على الحدود السورية وسط استنفار صهيوني

استنفار
 الجولان المحتل|N.P.S|نيوز فلسطين


وصل العشرات من المتظاهرين لاحياء ذكرى النكسة الى "تلة الصيحات" قبالة بلدة مجدل شمس في الجولان المحتل بالرغم من دعوات الغاء فعاليات ذكرى النكسة ، في الوقت الذي انتشر الجيش الصهيوني على طول الحدود السورية، محذرا المتظاهرين الاقتراب من الجدار ومحاولة اختراقه .
وكان جيش العدو قد اعلان مجدل شمس واعلانها كمنطقة عسكرية مغلقة .
استنفار
ونقل موقع يديعوت الصهيوني ان الجيش الصهيوني لن يتوانى عن استخدام السلاح لمنع أي محاولة من قبل المتظاهرين الاقتراب من الجدار، مشيرا الى انه لن يكرر ما حدث في ذكرى النكبة عندما وصل الالاف من المتظاهرين الحدود ، حيث سبق وحذر الكيان كل من لبنان وسوريا من تكرار ما حدث يوم النكبة ، لانها ستستخدم السلاح الحي ضد كل من يقترب من الجدار .
واشار الموقع الى ان اهالي بلدة مجدل شمس لم يتوجهوا الى التلة التي تقابل "تلة الصيحات" في الجانب السوري ،
بعد دعوات داخل البلدة بعدم التظاهر هذا اليوم .

ونتركم وصور الاستنفار الصهيوني على طول الحدود السورية الفلسطينية
استنفار
 
استنفار


استنفار


استنفار

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...