الجمعة، 19 أغسطس، 2011

بالصــور>> الإصابات والاضرار التى خلفتها سلسلة الغارات الصهيونية فجر اليوم الجمعة على قطاع غزة

غزة|مدونة نيوز فلسطين


 استشهد طفل واصيب اكثر من 18 مواطنا معظمهم من الاطفال والنساء في سلسلة غارات صهيونية على كافة مناطق قطاع غزة فجراليوم الجمعة.
فقد اعلنت اللجنة العليا للاسعاف والطوارئ حالة الطوارئ في قطاع غزة نظرا للتطورات الاخيرة في قطاع غزة، حيث جددت قوات الاحتلال قصفها على قطاع غزة بعد منتصف الليل، وشنت سلسلة غارات على منازل ومقار امنية على مدينة غزة وغربها وشمال القطاع بيت لاهيا وبيت حانون وجنوبه وعدة مناطق وفي خانيونس ومبنى مقر انصار التابع للحكومة بغزة ومبنى بجوار مقر انصار وغارة على موقع للقسام غرب خانيونس ورفح، نتج عنها شهيد طفل و 18 اصابة معظمهم من الاطفال والنساء.

فقد شنت الطائرات الحربية الصهيونية بعد منتصف الليل بقليل غارة جوية استهدفت منزلا مجاورا للمقر السابق لمخابرات المعروف بالسفينة ما ادى الى اندلاع حريق كبير في المكان، ما ادى الى استشهاد الطفل محمود ابو سمرة 13 عاما.
وقال ادهم ابو سملية الناطق باسم اللجنة العليا للاسعاف والطوارئ ان طفل استشهد واصيب ستة اخرون بجراح في الغارة
نقلوا على اثرها الى مشفى الشفاء.

وبعد وقت قصير اطلقت الطائرات الصهيونية ثلاثة صواريخ على الاقل تجاه مبنى مجمع انصار التابع للحكومة بغزة، 
حيث اندلعت النيران في المكان.
وادت اصوات الانفجارات الى حالة من الهلع في صفوف المواطنين.
وهرعت سيارة الاسعاف الى المكان اضافة الى العديد من سيارات الدفاع المدني التي حاولت اطفاء الحريق
الذي اندلع نتيجة سقطوط صاروخين على الاقل.

وفي خانيونس اطلقت الطائرات الحربية صاروخا واحدا على الاقل تجاه قرية عبسان شرق مخيم خانيونس جنوب قطاع غزة.
و سقط  الصاروخ في منطقة مفتوحة دون ان يؤدي الي وقوع اصابات.
وفي شمال قطاع غزة اطلقت طائرات الاباتشي  صاروخين على الاقل تجاه موقع لقسام في بلدة بيت لاهيا.

واستمرت قوات الاحتلال بتنفيذ سلسلة غارات متواصلة منها على بيت لاهيا وبيت حانون وموقع للقسام غرب خانيونس، واصيب مسعف من الخدمات الطبية اثناء استهداف مبنى اخر بحوار مجمع انصار.
وفي مدينة رفح جنوب قطاع غزة استهدفت الطائرات الحربية  في الساعة الثانية من فجر الجمعة منطقة الانفاق بحي السلام على الحدود المصرية الفلسطينية ما ادي الى الحاق اضرار بعدد من الانفاق.











 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...