الخميس، 16 فبراير، 2012

عضلات القلب والمعدة تتاّكل ..مصادر طبية : الموت المحقق يتهدد الاسير الشيخ "خضر عدنان" وجسمه بدأ ينتج السموم

http://www.samanews.com/uploads/120215093129j1Ql.jpg
غزة المحاصرة | نيوز فلسطين

أفاد طبيب 'مؤسسة أطباء لحقوق الإنسان' الذي يتابع حالة المعتقل الإداري خضر عدنان، بأن حالته الصحية يتهددها الموت المحقق جراء استمراره بالإضراب المفتوح عن الطعام لليوم 60 على التوالي، الأمر الذي يتسبب في تآكل عضلات الجسم بما فيها عضلات القلب والمعدة.

يأتي تقرير الطبيب، اليوم الأربعاء، بعد فحصه للمرة الخامسة للمعتقل عدنان ومعاينته طبيا، مضيفا أن جسمه بات ينتج السموم التي تنتشر في سائر الجسد، ما يضاعف من احتمال تعرضه لسكتة قلبية مفاجئة في ظل الضعف الشديد لجهاز المناعة.

وقال الطبيب: 'فحصت المريض خمس مرات خلال الأسبوع الأخير، وكان الفحص الأخير قبل ساعات من تقديم الالتماس، في القسم الباطني في مستشفى ريفكا زيب في صفد'.



وأضاف 'في المرة الأولى التي قابلت فيها المريض كان في اليوم الـ52 لإضرابه عن الطعام، وكان مكبل الأرجل وبيد واحدة في سرير المستشفى، وخسر 30 كيلو غرام من وزنه الأصلي، وهو يزن الآن 60 كيلو، ويعاني من آلام في البطن، وتقيئات بعضها دموية، وكذلك من آلام في الرأس'.

وتابع 'الأسير عدنان في كامل وعيه وقواه العقلية ومدرك لوضعه الصحي، هو شاحب ويعاني من ضعف شديد، وجلد جاف، وتساقط شعر، وتحلل واضح للعضلات في الجسم؛ منها عضلة القلب 'including'، والمعدة، ونبض ضعيف، ويحصل حاليا على أملاح ومحلول سكر (جلوكوز)، وهو يرفض فك إضرابه عن الطعام، ويواجهه خطر فوري بالموت'.

وحسب تقرير الطبيب المقدم للمحكمة 'قد يحدث الموت الفجائي نتيجة سكتة قلبية مفاجئة او تلوث جراء انهيار جهاز المناعة. وقد يحدث نزيف في الجهاز الهضمي، وفشل كلوي أو في الكبد. الامتناع عن الطعام لاكثر من 70 يوما يؤدي الى الموت الحتمي'.

واعتبرت مؤسسة'الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان' أن استمرار الصمت الدولي 'حيال قضية خضر عدنان العادلة وحياته يعد بمثابة موت للضمير الإنساني وفشل لا نظير له لمنظومة حقوق الإنسان ومؤسساتها الدولية وآلياتها'.

يشار إلى أن الأسير عدنان اعتقل في 17 كانون الأول 2011، وبدأ إضرابه عن الطعام في اليوم الثاني من اعتقاله احتجاجا على التعذيب والمعاملة القاسية والمهينة التي تعرض لها خلال الاعتقال والتحقيق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...