الأربعاء، 20 مارس، 2013

أوباما يؤكد"إسرائيل" أقوى حليف وأعظم صديق للولايات المتحدة وغزة تحرق صور له


تل الربيع المحتلة | نيوز فلسطين
 
أكد الرئيس الأمريكي باراك أوباما لدى وصوله تل أبيب، في أول زيارة له منذ توليه السلطة قبل أربع سنوات، الصلة المتينة التي تربط الولايات المتحدة بإسرائيل، واصفا إياها بأنها "غير قابلة للانفصام".
وقال أوباما إن الولايات المتحدة فخورة بالوقوف إلى جانب إسرائيل، باعتبارها أقوى حلفائها، وأعظم أصدقائها.

وكان في استقبال أوباما لدى وصوله مطار تل أبيب الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز، ورئيس الوزراء بنيامين نتناياهو، الذي وصف زيارة أوباما بأنها "تاريخية"

 غزة تحرق اوباما 

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

ومن المقرر أن يجري أوباما الخميس محادثات في الضفة الغربية مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الذي سيستقبله مجددا في اليوم التالي، للقيام بزيارة مقتضبة إلى كنيسة المهد في بين لحم.
وقد دعت الفصائل الوطنية والإسلامية الأربعاء للخروج في مظاهرة حاشدة في قطاع غزة، رفضا للزيارة.
ومن المقرر أن تشارك قيادات من مختلف تلك الفصائل في المظاهره التي ستنطلق من وسط مدينة غزة تجاه مقر المفوض السامي لحقوق الإنسان في غزة

وسيلقي أوباما الخميس كلمة يتوجه فيها مباشرة إلى الإسرائيليين في مركز المؤتمرات الدولي في القدس.
ومن المقرر أن يتوجه أوباما أيضا إلى المتحف الوطني الإسرائيلي للاطلاع على مخطوطات البحر الميت التي تملكها إسرائيل منذ حرب 1967.

ويضع أوباما الجمعة إكليلا على ضريحي مؤسس الصهيونية ثيوديور هرتسل، ورئيس الوزراء إسحق رابين، قبل أن يقصد نصب ياد فاشيم، لتكريم ضحايا محرقة اليهود.
وسيتوجه أوباما بعد ذلك إلى الأردن للقاء الملك عبد الله الثاني قبل أن يقوم بجولة سياحية صباح السبت في البتراء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...