الثلاثاء، 9 أبريل، 2013

الأولى من نوعها على مستوى بلديات فلسطين: بلدية المغازي وسط قطاع غزة تصمم آلية لكنس الشوارع


نيوز فلسطين | المغازي 

بجهود ذاتية تمكنت دائرة الصحة في بلدية المغازي من تصميم آلية(مكنسة شوارع) ، خاصة بكنس الشوارع من الأتربة والرمال التي تتراكم في شوارع المخيم، واشرف على تصميم الآلية فنيا وإداريا المهندس خالد احمد مدير دائرة الصحة والحرف ، و ساعده كلا من الموظفين زياد العاوور وسليمان أبو منديل أمين المخازن و محمد الشريحي.

وتم تشغيل الآلية لأول مرة بحضور م. زهدي الغريز وكيل مساعد وزارة الحكم المحلي ، ورئيس البلدية أ.محمد بركة النجار ، وعمر مغاري مدير البلدية وعدد من موظفي وعمال البلدية.

وقدم المهندس خالد احمد شرحا مفصلا عن هذا الانجاز الأول على مستوى كل بلديات فلسطين، موضحا بان هذه الآلية تم تصميمها وتنفيذها بفضل الله بجهود ذاتية من حيث الكوادر البشرية والامكانان المادية، حيث تم استثمار كل ما هو موجود في مخازن البلدية أضاف لشراء بعض المستلزمات البسيطة التي قد لا تذكر من الناحية المادية.

وحول الفكرة ذكر المهندس خالد احمد بأنها نبعت مني شخصيا حيث ان الحاجة أم الاختراع ، نظرا لان من واجبات البلدية تنظيف شوارع المخيم،وبسبب قلة الكادر البشري في البلدية وبشكل خاص عمال النظافة إضافة لتوقف عمال البطالة تحديدا عمال بطالة الوكالة جاءت الفكرة نظرا لاحتياج البلدية لمثل تلك الآلية وبسبب ان ثمنها باهظ جدا ، ولا تستطيع البلدية شراء مثل تلك الآلية.

وحول مراحل العمل بالآلية أفاد م. خالد احمد، لقد بدأت العمل بتصميم الآلية باستخدام إطار خشبي في منزلي وبعد ذلك نضجت الفكرة ثم تبعها التنفيذ باستخدام المعدن وهذه البداية كانت في مايو/2012م ، ومن ثم استمر العمل بشكل متقطع حتى تم انجاز 80% منها تقريبا ونقلت لمخازن البلدية وبعد شهر من العمل المتواصل منذ بداية الدوام الرسمي وحتى ساعات متأخرة مساءً، وذلك برفقة الزميل زياد العاوور الذي يمتلك خبرات فنية وعقلية كبيرة في مثل تلك الأعمال مما ساعد في سرعة الانجاز إضافة لجهود الزميل سليمان أبو منديل الذي قدم كل ما بوسعه لإنجاح المشروع.

وأضاف أيضا بان العمل كان يمتد لساعات متأخرة في الليل حتى نستطيع الانجاز بالسرعة الممكنة.

وخلال حديث الأخ زياد العاوور الذي يعتبر الذراع الأيمن للمهندس خالد احمد في انجاز هذا العمل بهذه الآلية، قال بان مثل تلك المبادرات تحتاج لدعم ومساندة من قبل المسؤلين، بشتى المستويات، إضافة للعمل على تطوير الفكرة من خلال العمل بشكل جماعي من خلال مجموعة من البلديات حتى يكون العمل مجدي أكثر و أكثر فعالية .

وخلال حديثه م. زهدي الغريز وكيل مساعد وزارة الحكم المحلي ، اثني على الانجاز الذي يمثل تحدي كبير مقارنة بالامكانيات المتاحة، حيث صمم على الحضور لمشاهدة هذا الانجاز الكبير والرائع الذي يمثل قدرة الإنسان الفلسطيني على الإبداع والاختراع رغم الإمكانيات القليلة.

في نفس السياق قدم شكره العميق للقائمين على هذا العمل في مقدمتهم المهندس خالد احمد صاحب الفكرة ومنفذها مع زملائه كلا من زياد العاوور و سليمان أبو منديل ،وأكد على ضرورة تطبيق الفكرة في باقي البلديات مع تطوير الفكرة أيضا.

وأخيرا قدم رئيس البلدية محمد النجار شكره العميق لكل من ساهم في هذا الانجاز وأكد على ضرورة تطوير الفكرة مؤكدا على قدرة الإنسان الفلسطيني على الابتكار والإبداع .

ومن جهة اخرى افاد بان تلك الفكرة لابد ان يبدا التفكير في تطويرها وان يتم دعمها بشكل اكبر .كما اشاد بقدرات موظفي البلدية وفي مقدمتهم مدير دائرة الصحة م. خالد احمد كونه صاحب الفكرة ومنفذها مع زملائه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...