الخميس، 16 أبريل، 2009

كيف سيبدو شاليط بعد 30 عام.. صورة تستفز الصهانية

نيوز فلسطين- ترجمة خاصة يديعوت أحرنوت
عرض أنصار حركة حماس في مخيم جباليا شمال قطاع غزة أمس رسما جداريا يمثل صورة جلعاد شاليط بعد مضي ثلاثين عاما عليه في الأسر إلى جانب صورته الحالية, وقد تم ذلك خلال مسيرة تضامنية بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني للمطالبة بالإفراج الفوري عن الأسرى الفلسطينيين في السجون الصهيونية.
وقد استفزت هذه الصورة مشاعر الصهانية حيث وصفت صحيفة يديعوت أحرنوت في عددها الصادر اليوم هذه الرسوم بمظاهر القسوة والجبروت التي تمثلت في اختيار فكرة كيف سيبدو منظر شاليط بعد 30 عاما.
كما تضمنت الجدارية رسوم أخرى للطيار الصهيوني المفقود رون أراد لتذكير الصهانية بمصيره. وأشارت الصحيفة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يعرض فيها أنصار حماس أشياء مؤلمة تهدف لحشد الرأي العام في غزة, وبث رسالة مؤثرة
ومؤلمة للمجتمع الصهيوني.
يذكر أن أنصار حماس وفي شهر ديسمبر الماضي قاموا بعرض مسرحية تحدث فيها شخص يمثل جلعاد شاليط باللغة العبرية موجها رسالة لأممه أنه مشتاق إليها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...