الأربعاء، 3 مارس، 2010

فى وقت يقر به العرب العودة للمفاوضات :حي سلوان بالقدس المحتلة .. الاحتلال ينوي هدم نصفه وأهاليه يردون بمزيد من الصمود

ياقدس ياتاج عروبتى .. من لكى ..

لقد ترك بنى العروبة وذهبوا خلف سرب السلام !!

بالله عليكى لاتحزنى... فوالله سوف تنصرين برجال الله

وليس فى أشباه رجال ليس هم سوى خدام للبيت الاسود
مشهد عام للقدس المحتلة وحي سلوان

القدس المحتلة- نيوز فلسطين
تواجه بلدة سلوان الأكثر التصاقاً بأسوار وأبواب القدس القديمة من الناحية الجنوبية الشرقية، مخططا صهيونيا شرسا لتهويدها وتهجير سكانها والقضاء على بنيتها التحتية.

وتعد سلوان من القرى الكبيرة بفلسطين وأكثرها سكاناً في التاريخ المعاصر، مليئة بالأحياء والزقاق الشعبية الأشبه بمناطق سكن اللاجئين في مخيمات اللجوء.

وتتعرّض البلدة باستمرار إلى اعتداءات صهيونية متواصلة وتهديد لسكانها فوق الأرض، كما لم يسلم جوف البلدة من الحفريات المهددة بسقوط شوارعها وأحياءها.

في شباط من العام الماضي أعلنت ما تسمى فى بلدية الاحتلال الصهيوني نيتها هدم 88 منزلا في حي البستان ببلدة سلوان إلى الجنوب من المسجد الأقصى، و بعد عام قرر رئيس بلدية الاحتلال تنفيذ نصف قرارات الهدم.

و قد أعلن رئيس بلدية الاحتلال "نير بركات" الأسبوع الماضي، خلال لقاءه ممثلي الصحف ، عن ملامح ما يسمى ب" خطة لتطوير" حي البستان حيث ستقام حديقة وطنية و متنزه سياحي بدلا من المنازل الفلسطينية.

و بما يتعلق بالمنازل التي يتم هدمها سيتم عرض تعويضات على أصحاب المنازل مقابل موافقتهم على إخلاء المنازل عن طواعية، وبموجب الخطة سيتلقى هؤلاء المقدسيين وثائق تثبت ملكيتهم لأرض في الجانب الشرقي من حي البستان حيث سيسمح لهم بإنشاء منازل جديدة بالتصاريح وبالتخطيط، على حد زعم رئيس البلدية.

فخري أبو ذياب يقول أن هذه الخطة هي خطة رئيس بلدية الاحتلال و ليس خطة الأهالي الذين سيواجهونها بصمودهم بوجهها.

و اعتبر أبو ذياب أن المرحلة المقبل ستكون بالنسبة للسكان المقدسين في الحي و أحياء البلدة المهددة مرحلة مصيرية و ستحدد مستقبل وجودهم في المدينة المقدسة.

و قال أبو ذياب أن سكان الحي سيواجهون بجميع الإجراءات القانونية المتاحة هذا القرار الذي من شأنه تشريد أكثر من 2500 مقدسي و أبادهم عن مدينتهم.

و انتقد أبو ذياب حالة التراخي التي تواجه فيها السلطة الفلسطينية و الجانب العربي و الإسلامي هذه القرارات و التوراة في مدينة القدس، معتبرا أن السكان أصبحوا وحيدين يواجهون آلة الاحتلال دون مساندة من احد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...