الثلاثاء، 28 يونيو، 2011

الحملة الأوروبية :الموساد حاول تفجير سفينة مشاركة في الأسطول

عبده لـ
اليونان|N.P.S|نيوز فلسطين


اتهمت "الحملة الأوروبية لكسر الحصار عن غزة" سلطات الاحتلال الصهيوني بتعمد إحداث خلل في السفينة النرويجية السويدية المشاركة في "أسطول الحرية 2" والتي كان من المقرر أن تنطلق من أحد الموانئ اليونانية.
وقال عضو اللجنة "رامي عبده" في تصريح خاص صحفى الثلاثاء 28/6/2011، "إن الهدف كان في الأساس أحداث انفجار في السفينة أثناء إبحارها باتجاه غزة يؤدي إلى حرق كامل للسفينة وبالتالي قتل كل المتضامين الذين على متنها".

وندد عبده بالاعتداء المتواصل والتحريض الصهيوني المتصاعد ضد سفن أسطول الحرية، مجدداً التأكيد على أن ائتلاف أسطول الحرية مصر على الانطلاق والوصول إلى قطاع غزة، مهما كانت الصعاب، ومطالباً المجتمع الدولي
بـ "وقف القرصنة الصهيونية".
يشار إلى أن "الحملة الأوروبية لكسر الحصار عن غزة" قد كشفت قبل عدة أيام عن قيام عناصر من الموساد الصهيوني بتعطيل محرك أحد السفن المشاركة في أسطول الحرية 2 والتي كانت ترسو في أحد الموانئ اليونانية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...