السبت، 18 فبراير، 2012

الاحتلال يحشد طاقاته لاقتحام الأقصى غداً وحماس تدعو لثورة لإنقاذ المسجد الأقصى

حماس تدعو لثورة لإنقاذ المسجد الأقصى
القدس المحتلة | نيوز فلسطين

دعت عدة جمعيات يمينية يهودية، وعلى رأسها حركة "أمناء الهيكل"، إلى اقتحام جماعي للمسجد الأقصى يوم الأحد المقبل 19-2-2012، "لتعزيز مكانة الهيكل والسيادة الإسرائيلية عليه"، حسب ادعائهم.

وقال "مركز إعلام القدس" إن الدعوات لاقتحام المسجد الأقصى وجهت تحت عنوان "لنصعد لجبل الهيكل لنعزز سيادتنا الإسرائيلية عليه".
وأوضح بأن "حركة أمناء الهيكل وجبل سليمان" ينوون أداء طقوس تلمودية في ساحاته، بهدف تأكيد السيادة الإسرائيلية عليه وتعزيزها كمقدمة للسيطرة الكاملة على المسجد وبناء هيكلهم المزعوم.

وأضاف إن "الجديد في هذا الاقتحام حديث الجمعيات الإسرائيلية عن سماح شرطة الاحتلال لهم بتأدية طقوسهم في المسجد الأقصى، بعد أن كانت تمنعهم في السابق لأسباب سياسية، بحسب ادعائهم".

وذكر المركز أن الجمعيات الاستيطانية تنوي اقتحام المسجد الأقصى المبارك يوم الأحد من الساعة السابعة والنصف صباحًا وحتى العاشرة، ومن الثانية عشرة والنصف وحتى الواحدة والنصف

وبهذا السياق أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" على خطورة العدوان الإسرائيلي المتكرر على المسجد الأقصى المبارك بهدف تدميره وإقامة الهيكل المزعوم، داعية إلى تدشين ثورة عارمة حمايةً للقدس وفلسطين.
وقال الناطق باسم حماس فوزي برهوم في تصريح صحفي السبت :" نعتبر ذلك إمعاناً في الحرب الدينية على مقدساتنا ومساجدنا وبدعم وبغطاء أمريكي رسمي ما زال سبباً في كل معاناة الشعب الفلسطيني".

وأضاف " هذا يستدعي من الجميع تحمل مسئولياته تجاه حماية وإنقاذ المسجد الأقصى، والتصدي بكل قوة لهذا المخطط الخطير، فهذا واجب ديني وأخلاقي ووطني وقومي على الأمة العربية والإسلامية بكافة مستوياتها".

ودعا أبو زهري الفلسطينيين والعرب والمسلمين لتدشين أكبر حالة إسناد لهذه القضية المقدسة، "وليبدأ الاستنفار والتحرك من أجل القدس والأقصى ولتكن المرحلة القبلة هي مرحلة الثورة العارمة من أجل القدس وفلسطين".

وكثف المتطرفون في الفترة الأخيرة دعواتهم لاقتحام الأقصى لتعزيز مكانة الهيكل المزعوم والسيادة اليهودية عليه حسب ادعائهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...