الثلاثاء، 6 مارس، 2012

مجلس الشعب المصري يسال مسئولين مصريين لمناقشة التلكؤ في تزويد غزة بالسولار اللازم لإضاءتها ويؤكد انه من المتوقع أن يذهب وفد منه لغزة منتصف الشهر الجاري.

برلمان مصر يناقش مسئولين حول أزمة غزة
القاهرة| نيوز فلسطين

أكد وكيل لجنة الشئون العربية في مجلس الشعب المصري خالد حنفي أنّ لجنته طلبت حضور مسئولين من جهاز المخابرات ووزارة الداخلية، إضافة إلى وزيري البترول والطاقة إلى جلسة المجلس الخميس القادم لمناقشة التلكؤ في تزويد غزة بالسولار اللازم لإضاءتها.
وأوضح حنفي في تصريح صحفى أنّه يجب التعامل مع مسألة غزة على أنها أزمة يجب السيطرة عليها وليس على أنها قضية أمن قومي مصري.

وأضاف "نحن نرى أن الأزمة لازالت كما هي، ونرى أن هناك تلكؤ وتباطؤ في حل الأزمة، رغم أن مصر قادرة على حلّها، فغزة كلها بحجم محافظة مصرية، وكمية السولار المطلوبة لها600 ألف لتر يوميا، أي 10 أو 12 شاحنة، وهذا ليس بكثير".

وتابع "نحن نعدكم بمزيد من الدعم والمساندة، نحن برلمان منتخب، وغزة في قلوبنا وفلسطين كلها في قلوبنا، ستكون الخطوة الأولى يوم الخميس باستدعاء المسئولين ومناقشتهم، وإذا لم نجد استجابة سنطلب جلسة عامة في مجلس الشعب
 لمناقشة هذا الأمر".

وقال: "من غير المعقول أبدا أن يذهب الغاز المصري لإسرائيل ولا يذهب السولار لغزة، نحن منطقيين جدا وحريصين على المصلحة المصرية، وقلنا أكثر من مرة، نحن لا نقبل أن يتم تهريب شيء عبر الأنفاق، لكن على الأقل نعطي الناس أكلها وشربها ودواءها والسولار اللازم لها".

لكنه استدرك "أن أهل غزة متفهمون لما تمرّ به مصر، فهناك قضية وضع دستور، وقضية التمويل الأجنبي، وأمور أخرى كثيرة تشغل الرأي العام المصري في هذا التوقيت، لكننا لن ننسى غزة".

وأوضح أن وفدا من اللجنة ومجلس الشعب سيزور غزة خلال الفترة القريبة القادمة، من المتوقع
 أن تكون منتصف الشهر الجاري.

هناك تعليق واحد:

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...