الأربعاء، 15 فبراير، 2012

تحذير من انفجار شعبي ضد حصار غزة

تحذير من انفجار شعبي ضد حصار غزة
غزة | نيوز فلسطين

طالبت اللجنة العليا لفك الحصار عن غزة كافة الجهات المتسببة في أزمة الكهرباء بقطاع غزة بالتدخل العاجل لوقف هذه الأزمة قبل وقوع كوارث إنسانية.

وحذرت اللجنة خلال اعتصام شاركت فيه النقابات المهنية الفلسطينية أمام مقر الأمم المتحدة بمدينة غزة الأربعاء، من انفجار شعبي ضد من يشاركون في محاصرة سكان القطاع.

وقال رئيس اللجنة العليا لفك الحصار محمود أبو دف "إن انقطاع التيار الكهربائي سيؤثر بشكل خطير على مجمل جوانب الحياة، وعلى رأسها قطاع الصحة فهناك الألاف من المرضى يشرفون على بوابات الموت جراء ذلك".

وأضاف أن المخزون الحالي يكفي لتشغيل مستشفيات وزارة الصحة ومراكزها لمدة ثلاثة أيام فقط، وفي حال توقفت محطة توليد الكهرباء عن العمل كلياً لن تكفي الكمية إلا ليوم واحد".

واستطرد "انقطاع التيار الكهربائي له أثر بالغ السوء على العملية التعليمية حيث يحرم الطلبة من متابعة دروسهم بشكل اعتيادي ما يؤدي إلى خفض تحصيلهما لعلمي، عاداً أن ذلك انتهاكاً صريحاً لحقوق الإنسان.

وحمَل الاحتلال الإسرائيلي المسئولية الكاملة عن الحصار وأزمة الكهرباء، مشدداً على أن السلطة الفلسطينية تتحمل المسئولية الكاملة عن حياة أكثر من مليون وسبعمائة ألف مواطن فلسطيني من الغرق في الظلام.

وناشد العرب وخاصة مصر بضرورة التدخل لوقف هذه الأزمة، داعياً البرلمان المصري المنتخب بممارسة صلاحياته والتدخل على كافة المستويات لإمداد القطاع بالكهرباء.

كما ناشد المندوب السامي للأمم المتحدة والمجتمع الدولي والصليب الأحمر ومنظمات حقوق الإنسان بالوقوف عند مسئولياتهم وضرورة التدخل لإنهاء أزمة الكهرباء ومنع انقطاع التيار الكهربائي عن القطاع.

موت عشرات المرضى

من جانبه، قال عبد المنعم لبد عن نقابة الأطباء "إن الكهرباء تعد عمود العمل في القطاع الصحي والطبي، وإن انقطاعه يعني موت عشرات المرضى، إضافة إلى تأثيره على عمل كافة الأجهزة الطبية في المشافي".

وأكد أن قطع امدادات الكهرباء عن القطاع جريمة نكراء وكبيرة يتحمل مسئوليتها المجتمع الدولي والأشقاء العرب القريبين والسلطة في رام الله.

ودعا كافة المسئولين عن هذه الأزمة بأن يفيقوا قبل أن تنقلب الأمور ويثور الشارع ضد كل من تسبب بمعاناة الشعب الفلسطيني وحصار غزة.

وسلَم كل من أبو دف ولبد ونقيب الموظفين في القطاع العام محمد صيام رسالة إلى المفوض السامي للأمم المتحدة تضعها أمام مسئوليتها تجاه الأزمة وتطالبها بالتدخل العاجل لوقفها وفك الحصار عن القطاع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مقالات متصلة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...